يوميات ال-45 يوماً الأخيرة

ياه ..يومياتي مرة أخرى .. هذا يذكرني بالعديد من الذكريات التي اعتز بها ..منها الطريف والمحرج، ومنها الرائع .. قد يتذكر البعض منكم من اصدقائي المقربين السلسلة المتتالية من اليوميات التي كنت اكتبها العام الماضي تحت عنوان “يوميات مصرية في بيت الثلج “، كانت هذه اليوميات أكثر ما يربطني بعالمي وحياتي في مصر وأنا في الغربة . أكثر ما كان يمتعني وقتها هو أن أسمع اراؤكم وأشعر بقرب كل من أحب. كانت تعليقاتكم على تلك اليوميات أكثر ما يبهج يومي، فقد كان عوضي الوحيد عما يفوتني من مواقف و أحداث على أرض المحروسة..لكن هذه المرة الموضوع مختلف

كما هو واضح من العنوان ، هذه اليوميات تسطر  أحداث ال-٤٥ يوماً الباقية من حياتي و حياة من حولي  كطلبة بكالوريوس بكلية الهندسة بالجامعة الالمانية بالقاهرة. ولنكن واضحين من البداية، غالباً لقد قررت أن اكتب هذه اليوميات حتى تكون شاهد على هذه الفترة “العصيبة”  والتي تشهد تحولاً جذرياً في حياتي أنا وكل من حولي من أصدقاء وزملاء بعد وشوك إنقضاء خمس سنوات من أجمل وأصعب أيام حياتنا في القوقعة المتمثله في مباني كلية الهندسة ..والتي عندها ينتهي حدود عالمنا..

قواعد هذه اليوميات :

– 🙂 مع انها اسمها ” يوميات”  هذا لا يعني انها ” يومية “

– أي مواقف مذكورة هي مواقف حقيقية

– أي مصطلحات مذكورة سوف يتم شرحها في بداية كل يومية

– القراءة على مسؤليه القارئ الشخصية .. مليش دعوة لو شعرت بالملل ، السعادة المفرطة ، أو الإكتئاب .

– أخيراً ..أهدي هذه اليوميات لجميع طلبت دفعتي الموقرة من كلية الهندسة بجميع فروعها بالجامعة الألمانية بالقاهرة .. و بقول لهم ..ربنا يستر !

بس كدة .. انتظروا البداية !

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s